تميز وابداع
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 طيبه القلب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رام النجم
مشرف قسم الطلاب والجامعات
مشرف قسم الطلاب والجامعات
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 449
رقم العضوية : 37
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: طيبه القلب   الجمعة 11 أبريل 2008, 2:31 am





اعزائى فى منتدى سماكه ...... اليوم اتكلم معكم عن موضوع هام الا وهو طيبه القلب والطيبه هنا هى سلامة الصدر، وصفاء النفس، ورقّة القلب...، ويتأصل هذا الخلق باستمرار التزكية للنفس، ثم تنعكس آثاره على السلوك : أخوةً وسماحةً وسكينةً ووفاءً.. والذين يفتقدون هذا الخلق ، تراهم غارقين في صور من التحايل والكيد ، وسوء الظن والخبث...

ومعنى ( الطيّب ) في اللغة : الطاهر والنظيف، والحسن والعفيف، والسهل واللين ، وذو الأمن والخير الكثير، والذي لا خبث فيه ولا غدر..

ومن هذه المعاني نفهم المراد بالرجل الطيّب ، والزوجة الطيبة ، والبلدة الطيبة ، والقول الطيب، والذرية الطيبة ، والريح الطيبة ، والحياة الطيبة.. وكلها معاني طهرٍ وعفة وصفاء ونقاء ، وهذا حال صاحب خلق ( الطيبة ).

إن الله عز وجل حين خلق بني آدم " جعل منهم الأحمر والأبيض والأسود وبين ذلك ، والسهل والحَزْن وبين ذلك ، والخبيث والطيب وبين ذلك ". (رواه أحمد وصححه الألباني) ولا يستوي الخبيث والطيب، ولا يأتلف كل واحدٍ إلا مع قرينه وشبيهه.

وحرصا من النبي صلى الله عليه وسلم على اعتزاز المؤمن بالطيبة ، نهاه أن ينسب الخبث إلى نفسه ، فقال: " لا يقولن أحدكم خبثت نفسي.." (الحديث، رواه البخاري)

والرجل الطيب، قد يختلف حاله..فيكون أحيانا أكثر انشراحا، وأحسن بشاشة .. تبعا لما يمر به من أقدار ، وقد لاحظ الصحابة رضي الله عنهم ذلك مرة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال بعضهم: " نراك اليوم طيب النفس ، فقال : أجل . والحمد لله. ثم أفاض القوم في ذكر الغنى . فقال : لا بأس بالغنى لمن اتقى ، الصحة لمن اتقى خير من الغنى ، وطيب النفس من النعيم". ( صحيح سنن ابن ماجة).

وترى اليوم كفيفا او معاقا او قعيدا اومريضا بمرض مزمن وقد ارتسمت على شفتاة ابتسامه جميله تعكس رضاة بقضاء الله وطيبه قلبه وطهارة نفسه وما جعل الله مواطن البلاء إلا للتمحيص والتمييز ، كما قال تعالى : ( مَا كَانَ اللَّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَا أَنْتُمْ عَلَيْهِ حَتَّى يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ )(آل عمران: من الآية179) والحمد لله على قضائه سبحانه واللهم لا اعتراض.

والعبادة صورة يومية من صور جلاء القلب، وتصفية النفس من كل خبث، ويؤكد هذا المعنى ما رواه البخاري ، من أن الشيطان يعقد على قافية النائم ثلاث عقد ، قائلا له : " عليك ليل طويل فارقد ، فإن استيقظ فذكر الله انحلت عقدة، فإن توضأ انحلت عقدة ، فإن صلى انحلت عقده كلها، فأصبح نشيطا طيب النفس، وإلا أصبح خبيث النفس كسلان." يقول ابن حجر : " قوله : طيب النفس. أي لسروره بما وفقه الله له من الطاعة، وبما وعده من الثواب ، وبما أزال عنه من عقد الشيطان . كذا قيل. والذي يظهر أن في صلاة الليل سرا في طيب النفس...".

إن المؤمن الطيب رجل متورع عن الشبهات ، ولقد كان أبو طلحة في مرض له ينزع غطاء فراشه ؛ لما عليه من نقوش؛ فلما اعتُرض عليه بأنه ليس في الغطاء تصاوير منهي عنها ، أجاب : " بلى . ولكنه أطيب لنفسي" .

والمؤمن الطيب يحافظ على صفاء الود مع أخيه ، كما في الحديث القدسي: " وحقت محبتي للذين يتصافون من أجلي" فنسأل الله ان يجعلنا متحابين دائما كأخوة فى الله وان يصفى الله قلبنا وان ينزع مابها من غل للمؤمنين كما ان المؤمن الطيب يبادر إلى زيارة أخيه المسلم، أو عيادته ، فيقول الله له : "طبت وطاب ممشاك ، وتبوأت من الجنة منزلا" . فالتصافي والتواصل علامة طيبة، ولا يتخلق بها إلا الطيب.

وتطييب قلوب عباد الله من علامات طيب القلب، فقد وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين يؤدون إلى الناس حقوقهم ـ وافية زائدة ـ بقوله : " أولئك خيار عباد الله عند الله يوم القيامة : الموفون المطيّبون". (رواه أحمد).

وأقصر طريق إلى القلوب بالكلمة الطيبة :" اتقوا النار ولو بشق تمرة، فإن لم يكن فبكلمة طيبة ". وقد وصف الله الصالحين من عباده بقوله: (وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَى صِرَاطِ الْحَمِيدِ) (الحج:24).
وإن الملائكة لتستقبل أرواح الطيبين: (
الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ طَيِّبِينَ يَقُولُونَ سَلامٌ عَلَيْكُمُ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ) (النحل:32)


وقد قال صلى الله عليه وسلم: " الميت تحضره الملائكة ، فإذا كان الرجل صالحا قالوا: اخرجي أيتها النفس الطيبة كانت في الجسد الطيب، اخرجي حميدة ، وأبشري بروح وريحان، ورب غير غضبان ، فلا يزال يقال لها حتى تخرج، ثم يُعرج بها إلى السماء ، فيُفتح لها ، فيقال : من هذا؟ فيقولون: فلان. فيقال: مرحبا بالنفس الطيبة كانت في الجسد الطيب ، ادخلي حميدة ، وأبشري بروح وريحان ، ورب غير غضبان. فلا يزال يقال لها ذلك ، حتى يُنتهى بها إلى السماء التي فيها الله عز وجل . وإذا كان الرجل السوء قال : اخرجي أيتها النفس الخبيثة ، كانت في الجسد الخبيث. اخرجي ذميمة، وأبشري بحميم وغساق، وآخر من شكله أزواج، فلا يزال يقال لها ذلك حتى تخرج، ثم يُعرج إلى السماء ، فلا يُفتح لها ، فيقال : من هذا؟ فيقال: فلان، فيقال : لا مرحبا بالنفس الخبيثة كانت في الجسد الخبيث، ارجعي ذميمة ، فإنها لا تُفتح لك أبواب السماء ، فيُرسل بها من السماء ثم تصير إلى القبر". (صحيح سنن ابن ماجة).

وعلى أبواب الجنة يقال لأهل الطيبة: (سَلامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ). (الزمر: من الآية73) بعد أن أحياهم الله الحياة الطيبة في الدنيا بالإيمان والعمل الصالح.

إن غلبة التعامل بالطيبة، ونقاء المجتمع من الخبث، حصانة من غضب الله وانتقامه، ولذلك تساءلت زينب بنت جحش : " أفنهلكُ وفينا الصالحون؟" فأجابها رسول الله صلى الله عليه وسلم :" نعم إذا كثر الخبث". ( البخاري).

نسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه وان يجعلنا طيبين القلب متحابين متسامحين وان يصبر منا المبتلى المريض وان يغفر لنا ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات وصلى اللهم وسلم وبارك على محمد وعلى آله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيف الحـق
مشرف المنتدي الاسلامي
مشرف المنتدي الاسلامي
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1839
العمر : 55
العمل/الترفيه : مستثمر
رقم العضوية : 67
تاريخ التسجيل : 22/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: طيبه القلب   الجمعة 11 أبريل 2008, 9:04 am

بارك الله فيك اخي رام

موضوع ذو فائدة عظيمة للمؤمن بالله

جزاك الله خيراً
مع الشكر الجزيل

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رام النجم
مشرف قسم الطلاب والجامعات
مشرف قسم الطلاب والجامعات
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 449
رقم العضوية : 37
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: طيبه القلب   الجمعة 11 أبريل 2008, 10:03 am

مشكوووووووووور سيف على المرور الكريم

ربنا ما يحرمناش ابدا من ردودك

شكرا يا غالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زيزينيا
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

عدد الرسائل : 144
العمر : 52
تاريخ التسجيل : 29/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: طيبه القلب   الجمعة 11 أبريل 2008, 4:39 pm

مشكور اخى على الموضوع القيم وبارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو الشباب
مشرف منتدي ادم
مشرف منتدي ادم
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 507
العمر : 52
العمل/الترفيه : أعمال حره
رقم العضوية : 51
تاريخ التسجيل : 09/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: طيبه القلب   الجمعة 11 أبريل 2008, 6:01 pm

الله الله الله

موضوع جامد قوى على

رأى اخونا

أسلام سماكه

مشكور يارام

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رام النجم
مشرف قسم الطلاب والجامعات
مشرف قسم الطلاب والجامعات
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 449
رقم العضوية : 37
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: طيبه القلب   السبت 12 أبريل 2008, 2:41 am


شكرا جزيلا للاخت زيزينيا وزوجها الغالى ابو الشباب
انتم كدا با ركتم الموضوع بردكم انتم الاتنين
بارك الله فيكم وما حرمنا من ودكم ومحبتكم لوجهه الكريم
مشكووووووووووووووووووووورين زيزينيا و ابو الشباب على المرور الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طيبه القلب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات samaka :: المنتدى الاسلامي :: الابحار في عبادة الله-
انتقل الى: